قسم الدراسات العقائدية
الرئيسية | | قسم الدراسات العقائدية | العقيدة الاثنا عشرية
العقيدة الاثنا عشرية
١٤ ـ النبوّة لطف
١٤ ـ النبوّة لطف إنّ الانسان مخلوق غريب الأطوار، معقَّد التركيب في تكوينه وفي طبيعته وفي نفسيّته وفي عقله، بل في شخصية كلّ فرد من أفراده، وقد اجتمعت فيه نوازع الفساد من جهة، وبواعث الخير والصلاح من جهة ...
  20 كانون 1 2018 - 05:43   قرئ 229 مرة   التفاصيل
١٣ ـ عقيدتنا في النبوّة
١٣ ـ عقيدتنا في النبوّة نعتقد: أنّ النبوّة وظيفة إلهية، وسفارة ربّانية، يجعلها الله تعالى لمن ينتجبه ويختاره من عباده الصالحين وأوليائه الكاملين في إنسانيّتهم، فيرسلهم إلى سائر الناس لغاية إرشادهم إلى ما فيه منافعهم ومصالحهم في الدنيا ...
  20 كانون 1 2018 - 05:41   قرئ 218 مرة   التفاصيل
١٢ ـ عقيدتنا في أحكام الدين
١٢ ـ عقيدتنا في أحكام الدين نعتقد: أنّه تعالى جعل أحكامه ـ من الواجبات والمحرَّمات وغيرهما ـ طبقاً لمصالح العباد في نفس أفعالهم، فما فيه المصلحة الملزمة جعله واجباً، وما فيه المفسدة البالغة نهى عنه، وما فيه مصلحة ...
  20 كانون 1 2018 - 05:39   قرئ 239 مرة   التفاصيل
١١ ـ عقيدتنا في البداء
١١ ـ عقيدتنا في البداء البداء في الانسان: أن يبدو له رأي في الشيء لم يكن له ذلك الرأي سابقاً، بأن يتبدَّل عزمه في العمل الذي كان يريد أن يصنعه؛ إذ يحدث عنده ما يغيِّر رأيه وعلمه به، ...
  20 كانون 1 2018 - 05:39   قرئ 248 مرة   التفاصيل
١٠ ـ عقيدتنا في القضاء والقدر
١٠ ـ عقيدتنا في القضاء والقدر ذهب قوم ـ وهم المجبرة ـ الى انه تعالى هو القاعل لافعال المخلوقين، فيكون قد اجبر الناس على فعل المعاصي، وهو مع ذلك يعذبهم عليها، واجبرهم على فعل الطاعات ومع ذلك يثيبهم ...
  20 كانون 1 2018 - 05:38   قرئ 263 مرة   التفاصيل
٩ ـ عقيدتنا في التكليف
٩ ـ عقيدتنا في التكليف نعتقد: أنّه تعالى لا يكلِّف عباده إِلاّ بعد إقامة الحجّة عليهم، ولا يكلِّفهم إلاّ ما يسعهم ما يقدرون عليه وما يطيقونه وما يعلمون؛ لاَنّه من الظلم تكليف العاجز والجاهل غير المقصِّر في التعليم. أمّا ...
  20 كانون 1 2018 - 05:37   قرئ 251 مرة   التفاصيل
٨ ـ عقيدتنا في العدل
٨ ـ عقيدتنا في العدل ونعتقد: أنّ من صفاته تعالى الثبوتية الكمالية أنّه عادل غير ظالم، فلا يجور في قضائه، ولا يحيف في حكمه؛ يثيب المطيعين، وله أن يجازي العاصين، ولا يكلِّف عباده ما لا يطيقون، ولا يعاقبهم ...
  20 كانون 1 2018 - 05:36   قرئ 270 مرة   التفاصيل
٧ ـ عقيدتنا في صفاته تعالى
٧ ـ عقيدتنا في صفاته تعالى ونعتقد: أنّ من صفاته تعالى الثبوتية الحقيقية الكمالية التي تسمى بصفات الجمال والكمال ـ كالعلم، والقدرة، والغنى، والاِرادة، والحياة ـ هي كلّها عين ذاته، ليست هي صفات زائدة عليها، وليس وجودها إلاّ ...
  20 كانون 1 2018 - 05:35   قرئ 245 مرة   التفاصيل
٦ ـ عقيدتنا في التوحيد
٦ ـ عقيدتنا في التوحيد ونعتقد: بأنّه يجب توحيد الله تعالى من جميع الجهات، فكما يجب توحيده في الذات ونعتقد بأنّه واحد في ذاته ووجوب وجوده، كذلك يجب ـ ثانياً ـ توحيده في الصفات، وذلك بالاعتقاد بأنّ صفاته ...
  20 كانون 1 2018 - 05:35   قرئ 356 مرة   التفاصيل
٥ ـ عقيدتنا في الله تعالى
٥ ـ عقيدتنا في الله تعالى نعتقد: أنّ الله تعالى واحد احد ليس كمثله شيء، قديم لم يزل ولا يزال، هو الاَوّل والآخر، عليم، حكيم، عادل، حي، قادر، غني، سميع، بصير.   لا يوصف بما تُوصف به المخلوقات؛ فليس ...
  20 كانون 1 2018 - 05:33   قرئ 264 مرة   التفاصيل
back 1 2 3 4 5 next المجموع: 44 | عرض: 31 - 40
Powered by Vivvo CMS v4.7